منتديات قلوب ناعمة

كل ما تريد عن فرقة صبا تجده هنا
 
الرئيسيةمنتدى وسام غمرااليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الأحلام وتأويلها

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
قمر



عدد المساهمات : 10
تاريخ التسجيل : 03/03/2011

مُساهمةموضوع: الأحلام وتأويلها    الأحد سبتمبر 11, 2011 10:30 am


إن عدد كبير من أحلامنا قد يكون أحلام خوف أو خطر أو قلق وحيرة وكذلك إذا عرفنا أن هدف شخص ما هو الهرب من مشكلات الحياة مثلاً استطعنا أن نتوقع أنه كثيراً ما يحلم أنه قد سقط على الأرض وكان هذا الحلم إنذاراً له ومعناه:(إياك أن تتقدم وإلا حلت بك الهزيمة ) فهو يعبر إذاً عن نظرة إلى المستقبل بهذا السقوط.
ونذكر هنا حالة خاصة هي حالة طالب أهمل دروسه في اليوم السابق لامتحانه فنحن نستطيع أن نتوقع ما سيحصل لهذا الطالب فهو يظل طوال يومه مهموماً غير قادر على استجماع فكره وينتهي به الأمر إلى أن يقول لنفسه:( إن الوقت قصير جداً ) فكأنه يرغب في أن يؤجل الامتحان إلى أجل قريب فيرى في الحلم أنه واقع وفي حلمه هذا تعبير صريح عن أسلوب حياته فلا بد له أن يرى هذا النوع من الأحلام ليبلغ هدفه.
أما من الناحية التاريخية فقد كانت الأمم البدائية على الدوام ترى في الأحلام غموضاً دفعها إلى أن تؤوّلها أنها نبوءات بالمستقبل أي أنهم نظروا إليها على أنها إخبار بالحوادث المقبلة وقد كانوا في ذلك في منتصف الطريق إلى الصواب فالواقع أن الحلم هو البرزخ الذي يصل إلى ما يواجه الحالم من مشكلٍ بهدفه النهائي وبهذا المعنى يصدق الحلم في كثير من الأحيان لأن الحالم في أثنائه كأنما يدرّب جانباً من نفسه أي يمهد له السبيل إلى أن يحقق حلمه ويصدق.
وفي وسعنا أن نعبر عن هذا المعنى بعبارة أخرى فنقول: إنّ هذه الصلة نفسها يكشف عنها الحلم كما تكشف عنها حياة اليقظة وفي وسع الشخص الفطن الصادق أن يعرف المستقبل سواء أحلّل حياته في حلمه أم في يقظته وكل ما عليه فعله هو أن يفحص أغراضه ويشخّص حاله فإذا حلم شخص مثلاً أن صديقاً له قد مات ثم مات هذا الصديق فعلاً فقد لا يزيد ذلك على ما كان يستطيع أن يتنبأ به الطبيب المعالج أو أحد أقاربه وكل ما يفعله في هذه الحال هو أنه يفكر في أثناء نومه بدلاً من أن يفكر في أثناء يقظته.
أما أن الحلم هو نبوءة بالمستقبل لأن بعضه يصدق فذلك في الحقيقة حديث خرافة يتمسك بأهدافها عادة كل شخص يؤمن بغيرها من الخرافات ويدافع عنها كل من ينشد الشهرة بمحاوله إقناع الناس أنه من المتنبئين .ولكي نزيل عن الأحلام خرافة التنبؤ والغموض علينا بطبيعة الحال أن نفسر سبب عجز معظم الناس عن فهم معنى ما يرونه من أحلام وأن سبب العجز هو أنك لا تكاد تجد في الناس من يعرف نفسه حتى في حياة اليقظة وأنك لا تكاد تجد بينهم من لديهم القدرة على التحليل النفسي التفكيري الذي يستطيعون به أن يعرفوا إلى أين يساقون وتحليل الأحلام _كما رأيت_ مسألة أشد تعقيداً وغموضاً من تحليل سلوكنا في اليقظة ولا غرابة إذٍ أن يكون هذا التحليل فوق قدرة أكثر الناس ولا غرابة كذلك إذا رأيتهم _لجهلهم بما ينطوي عليه الحلم يهرعن إلى المشعوذين . وهناك أيضاً الحلم الشهير الذي رآه شاعر اليونان (سيمندس) الذي طلب إليه أن يسافر إلى آسيا الصغرى ليلقي بعض المحاضرات وكان دائم التردد والتأجيل ليوم الرحيل على الرغم من علمه أن السفينة راسية في انتظاره في الميناء وحاول أصدقاؤه إقناعه بالسفر لكن من غير جدوى. ثم رأى بعد ذلك في الحلم كأن رجلاً من الأموات كان قد عثر عليه من قبل في إحدى الغابات ظهر وخاطبه بقوله:(إن تقواك وما أسديه إلي من خير في أثناء وجودي في الغابة يحتمان علي أن أنصحك فلا تذهب إلى آسيا الصغرى)واستيقظ "سيمندس"من نومه وهو يقول :(لن أذهب)ولكنه كان قبل هذا الحلم غير راغب في السفر وكان ما حدث بالفعل أنه قد أوجد في نفسه شعوراً مؤيداً لحكم أصدره هو من قبل وإن لم يكن قد فهم حلمه على حقيقته . إذا في وسع الإنسان إذا تدبر الأمر أن يرى بوضوح أن الحالم يخلق بحلمه وهماً لكي يخدع به نفسه ويؤدي هذا الوهم إلى شعور مرغوب فيه وهذا الشعور هو كل ما نذكره أحياناً من الحلم.
وقد يكون فيما قلت عن الأحلام ما يكفي للإجابة عن السؤال الذي يسأله الكثيرون وهو:(لم لا يحلم بعض الناس مطلقاً؟) والجواب أن هؤلاء أناس يأبون أن يخدعوا أنفسهم بأنفسهم ويتقيدون بما يميله عليهم المنطق وتعنون بمجابهة المشكلات ومن كان هذا شأنه فهو جدير بأن ينسى فوراً كل حلم يحلم به هذا إذا قدر له أن يرى حلماً ما فهو ينسه هذه الأحلام بسرعة يعتقد معها أنه لم يرى حلماً قط.
والحقيقة أن النوم ليس نقيض اليقظة وإنما هو مرتبة من مراتب اليقظة ذلك أننا عند النوم لا ننقطع عن اليقظة بحال بل نحن نفكر ونسمع ونعبر عن الميول التي نعبر عنها في يقظتنا على حد سواء ومن الشواهد على ذلك أن كثيراً من الأمهات اللواتي لا يوقظهن صخب الطريق وجلبته يتنبهن في حال صدور أقل حركة يأتي بها أولادهن وهذا دليل كاف على أن عناية أولئك الأمهات مستيقظ حقاً كما أن عدم تدحرجنا عن الفراش دليل آخر على أننا ندرك الحدود ونحن نيام
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
Admin
مديرة المنتدى
مديرة المنتدى
avatar

عدد المساهمات : 585
تاريخ التسجيل : 24/08/2010
العمر : 22
الموقع : فلسطين

مُساهمةموضوع: رد: الأحلام وتأويلها    الثلاثاء سبتمبر 13, 2011 4:58 am

يسلموووووووووووووووووووووو
كتيييييييييييييييييييييييييييير

_________________

لا إله إلا الله
محمد رســول الله
لا حـول و لا قـوة إلا بالله
كــفى بالمـــوت واعظــــــــــاً






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://rere.3oloum.org
قطر الندى

avatar

عدد المساهمات : 63
تاريخ التسجيل : 23/07/2011
العمر : 21
الموقع : malak.alg.96@gmail.com

مُساهمةموضوع: رد: الأحلام وتأويلها    الخميس سبتمبر 15, 2011 1:33 pm

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الأحلام وتأويلها
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات قلوب ناعمة :: المنتدى العام..-
انتقل الى: